السبت، مارس ٢٢، ٢٠٠٨

هو احنا في دولة.. !!! جــ1


لا تعليـــق

وصلتني هذه الرسالة علي البريد الإلكتروني .. وكدت أنفجر ضحكا من فحواها إلا أنني تذكرت أن الحال لا يستلزم إلا البكاء .. ونص الرسالة "مبارك بيقول لشعبه 2008 ... يا شعبى يا حبيبى يا روحى يا بيبى يا حاطك ف جيبى يا ابن الحلال يا واكل
سمومك يا بايع هدومك يا حامل همومك و شايل جبال يا شعبى اللى نايم وسارح و هايم و ف الفقر عايم و حالو
دا حال احبك محشش مفرفش مطنش و دايخ مدروخ و اخر انسطال لكن لو تفكر تخطط تقرر تشغللى مخك وتفتح
جدال وتبدا تشاكل و تعمل مشاكل و تنكش مسائل و تسال سؤال هبهدل جنابك واذل اللى جابك وهيكون
عذابك دا فوق الاحتمال هتقبل هحبك هترفض هلبك هتطلع هتنزل هجيب لك جمال "
طابور العيش .. الجمعية ..المحليات ... ما الفرق
فجأة واحنا بنعدي بوابة قرن لقرن تاني .. لم أحد يتخيل أن يجد ما يسمي بالطوابير امام المصالح
احنا في قرن جديد بقي .. ولازم نشوف شكل تاني .. علشان نبهدل المواطن
طابور العيش ..
ودي حاجة مش جديدة لأنها موجودة من زمن
بس الجديد إن في ناس فعلا تموت من الجوع
وتنتحر علشان رغيف العيش
" طيب والدولة الغلبانة هتعمل إيه يعني الناس مش لاقيه عيش تاكل حاجة تانية ..لحمة مثلا "
طابور الجمعية ..
ودي برده حاجة قديمة بس كان زمان فيه زمة شوية يعني كان ممكن تفقف تلات أربع ساعات
بس في الآخر هتاخد حقك .. دلوقتي مستحيل .
طابور المحليات ..
الجديد واللي احنا متعودين عليه من حكومة ونظام فعلا مبدع ومبتكر إنه يخترع طوابير للمحليات
يروح المرشح من أي اتجاه سياسي يلاقي - سبحان الله - كده عشرات بل مئات المواطنين يقفون
بالطابور علي أبواب مجالس المدينة ومقار استلام أوراق الترشيح ..
وكأن الشعب كله بقي له في السياسة
ويا حسرة ماتمت ..!!
لأن ولا واحد من اللي كانوا واقفين دول عرف يقدم ورقه .. يبقي كانوا واقفين ليه ..
طبعا كانوا فاكرين ده طابور عيش
هو فعلا طابور عيش .. عيشهم هما اللي كان ممكن ينقطع لوما وقفوش في الطابور ده.
آخر موقف هي نكتة قالها لي أخ .. هو معتقل دلوقتي " فك الله أسره "
قالي .. بوش في الانتخابات الماضية قررالاستعانة بخبرات مصرية في مجال تزوير الانتخابات فلجأ إلي حبيبه مبارك يستجديه بعض هذه الخبرات .. وبالفعل ..مبارك ما كدبش خبر .. أرسل له بعض من خبراء التزوير المحنكين .. وجرءت الانتخابات الأمريكية
وفي نهايتها ..اتصل فريق الخبراء بمبارك قائلا ...
مبروك ياريس بقيت رئيس امريكا .."
يبقي احنا في دولة ولا ايييه...؟؟؟!!!!!!

هناك ٦ تعليقات:

د/اجدع بنوته يقول...

ايه ياعم صريح اوى

جامده جدا النكته الاخرانيه

والقصيده الاولانيه

لكن هو انت لسه معرفتش

احنا بقينا ف عصر كشكشها ومتعرضهاش

خديجة عبدالله يقول...

الرسالة دى قديمة جدا جدا جدا

لكن صدقت حاليا هناك طابور للمحليات أصل الشعب اتنور وبقه ليه فى كل حاجة بقينا كلنا ساسة محنكين :)

عادى اللى يعيش يما يشوف ..
وبالنسبة للنكتة الأخيرة معتقدش أن حكومتنا الرشيدة ذكية بالقدر الكافى
دى سوبر غباء ربنا يتوب علينا

أسلوب جديد للتدوين لعله خير
دمت مع الحق إن شاء الله

إبراهيم هنداوي يقول...

يا حبيبي ده إخنا في حاجة أكتر من دولة بس مش عارف إيه هي



نزلت بوست جديد

mesh_3aref يقول...

السلام عليكم حبيبى ....( ياحسرة ماتمت ) ؟؟؟ هههههه ....جبت الكلمة دى منين
وبعدين كويس انها ماتمتش انت زعلان عشان الحسرة متمتش ؟؟؟
تحياتى يا جميل

Hosam يقول...

ازيك يا أستاذ حسن
سلملى على الكل وشكلك لسه تعبان
3eeshnadl.blogspot.com

خبيب يقول...

هي مش دولة

هي طاااااااااااااااااابور طوييييييييييييل

اسمه مصر