السبت، مارس ١٤، ٢٠٠٩

وتستمر الحياة ..



في ذلك المكان البعيد ، كان هزيم الرعد وسنا البرق وذلك الصوت المميز لقطرات المطر وهي تتساقط علي تلك الجدران التي ضمت بينها تلك المجموعة المؤمنة من البشر ، قضينا تلك الفترة التي قاربت الثلاثة أشهر ، كان السمت العام فيها _ أو هكذا جعله الإخوان المسلمون _ أنه معسكرا للتربية ، ومكانا لإثبات صفة اليقين والثبات علي المحن والشدائد وكسر الإلف وتحجيم الرغبات والشهوات الدنيوية ، ولن أجد أفضل من وصف شيخ الإسلام بن تيمية عن السجن قائلا" وسجني خلوة " ونعم الخلوة بالله عز وجل


لنا _ عبر هذه المدونة _ لقاءات طويلة وتجارب وخبرات أنقلها لكم من هناك ، من معسكر التربية الإيمانية
تلك التجربة الإيمانية الرائعة
إلي أن نلتقي


هناك ١٦ تعليقًا:

أخـــ مسلمة ـــت يقول...

الحمد لله الذي نصركم
الحمد لله الذي اعادكم سالمين
الحمد لله الذي أعزكم وأكرمكم بهذه الخلوة
ونسأله سبحانه أن يتقبل منكم
ويجعل هذه الفترة كالجبال في موازين حسناتكم
ويرفعكم بها الدرجات العلا

ورزقنا التمكين بعد هذا النصر

في انتظار عودتكم قوية كا هي دائما
وفي انتظار يوميات "معتمر" .....ـ

بوركتمـ

صريح أوي يقول...

يا هلا ومرحبا
جزاكم الله خيرا أختنا الكريمة لكم اشتقت لكل الإخوة والأخوات المدونين
أصحاب الرأي الحر الأبي
وفقكم الله لما يحبه ويرضاه وجعل ذلك في موازين حسناتكم
كم كنا مشفقين علي كل إخواننا بالخارج علي ما هم فيه من ابتلاء وكم كنا نغبطتهم علي حركتهم وسيرهم للدفاع عن غزة ونحن محرومون من ذلك
ولكن لا ضير
خرجنا وسنعاود الحركة والجهاد في سبيل الله
جزاكم الله خيرا علي السؤال وعلي هذا الشعور الطيب الجميل
بارك الله فيكم ونفع بك وبأخواتك

خديجة عبدالله يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الله أكبر ولله الحمد
هنيئا لكم الحسنات تقبل الله منكم جميعا
وزادكم من فضله وأجزل لكم عطاياه
بانتظار الخواطر عن تلك "الخلوة" الراقية الرائقة فى صحبة مؤمنة

ملحوظة:حضرتك من الضرورى عليك :)وهذا حق لنا كمدونين وقراء للمدونة أن ننتفع بخواطر تلك الفترة التربوية يعنى لا أعذار إن شاء الله

جزاكم الله خيراودمتم بسلامة

عاشقه الاقصى يقول...

صدقا سعدت بهذا الخبر وبعوده حضرتك سالما
اعزكم الرحمن
ويزول الالم ويبقي الاجر
منتظرين يومياتك بفارغ فارغ الصبر

د.عصماء يقول...

أخى الكريم:حمدا لله على سلامتك أنت واخوانك جعل الله محنتكم فى ميزان حسناتكم وجعلك زخراللدعوة الأبية

غير معرف يقول...

حمدالله بالسلامه ياحبيبى
وحشتنى ضحكتك !!! كلامك !!1 اى حاجه من رحتك
بصراحة كده أول مره أحس إن أنا بحبك أوى كده
هى مش أول مرة أوى علشان انت حبيبى مووووووووووووووووووووت بس كده تقدر تقول زادت 100000000000000000000000000000000000000000000000000000000000000000000000000000000000000000000000%%%%
حبيبك/ ما شفتش حسن

أنفاس الصباح يقول...

نعم

وتستمر الحياة

ولكنها ليست كأى حياة

انظر كيف عادت بعودتك لمدونتك الحياة

عودا حميدا وعمرا مديدا واجرا عديدا

الحسيني يقول...

يا أبو علي يا جامد
قول يا عم بس "المسموح بس" الله يسترك بلاش الشفافية
تقبل الله منكم ثباتكم
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
من مميزات حبسك إني عرفت أعمل رجيم
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
نورت حياتي والله
أني والله أحبك في الله

العسكري عتريس يقول...

حمد لله ع السلاتمة ياريسنا .. المدونة نورة من تاني

حفيدة البنا يقول...

أستاذى:
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته؛
تلك الفترة الحرة جعلها الله فى ميزان حسناتكم ورزقنا وإياكم الثبات على الحق دائماً وابدا
..ننتظر جديدكم
جزيتم خيراً

أ / أحمد عبد المنعم يقول...

بسم الله الرحمن الرحيم
دعوة عاجلة للزيارة
لزيارة مدونتى " أمــــى "
لرؤية هديتى لأمى فى يوم الأم
آسف لعدم التعليق على الموضوع الآن .

محمد الشوادفي يقول...

اخ حسن، والله الواحد فرح جدا، بس لن تكتمل الفرحة إلا لما يتحقق اللى في بالى، وانت تقريبا فاهم انا اقصد ايه.

انا مش معاهم يقول...

شكرا لكم لمساندتكم لي اثناء محنتي
سيف الاسلام
صاحب مدونه سيف مش معاهم

رابطة هويتي اسلامية يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

حمدا لله علي السلامة

حمدا لله علي خروجك أخانا الكريم

وكيف لهم أن يمنعوا صقرا من التحليق عاليا في سماء الدنيا

أخانا كما قلت إنها خلوتك


بارك الله فيك

ووفقك إلي ما تحب وترضي

وكم هو شرف لنا في الرابطة أن تكون أنت واحد منا

تقبل الله منك الصبر وجزاكم الله عنا خيرا


تحية من الرابطة إلي أخونا صريح أوي

حسن الخضري بجد

إحنا بنحبك أوي

إنا نحبك في الله

وتحية خاصة من أخيك في الله أبو فاطمة وكم والله يا حسن كنت أنتظر ذلك اليوم بصبر شديد وفقنا الله وإياك غلي ما يحب ويرضي

الرابطة وأخوك أبو فاطمة

رابطة هويتي اسلامية يقول...

تقبل منا هذا العمل الصغير

علي الرابطة وجهز نفسك للحوار

وائل قريطم يقول...

حمداً لله على سلامتك يا بطل والله المستعان .