الأحد، أبريل ١٩، ٢٠٠٩

طاقة الحرمان عندما تنفجر ... 4


في اليوم التالي مباشرة وبعد أن ظللنا طوال اليوم نستقبل وفود الإخوان القادمين من مختلف المحافظات ، فوجئت في نهاية اليوم بوصول تلك المجموعة التي كنت قد تركتها في سجن قوات الأمن ، فلماذا لم نأتي كلنا مرة واحدة من هناك لماذا علي رحلتين ، كان من الأوفر علي وزارة الداخلية أن نرحل كلنا معا ، لكن التخبط وسوء الإدارة هو الذي يجعلهم يرحلون مجموعة بسيطة جدا في ليلة لندخل سجن برج العرب في تمام الواحدة بعد منتصف الليل في عز البرد ، وفي اليوم التالي تأتي باقي المجموعة
كان اليوم الأول عصيبا فالعدد كان كبيرا جدا ، فقد وصل إلي مائتين من الإخوان وهو رقم كبير ، وكان علي تلك المجموعة التي اختارها الله أن تقود هذا المعسكر التربوي ، أن تكون علي قدر المسئولية خاصة وأن هناك من يتمتع بالخبرة أرباب المعتقلين السابقين مثل الأستاذ صبري عبد المقصود والأستاذ سيد عبد المجيد والأستاذ محمدي سعد ، وبهذا فقد تحملت غرفة 17 مسئولية القيادة وأصبحت تدير شأن المعسكر بأكمله ، تم توزيع المهام المختلفة علي الأفراد وبدأت عملية تنظيم غاية في الدقة والتنظيم للمعسكر كان لها أكبر الأثر في نفسي ، مع كل خطوة فيها كنت أتذكر فيها العمل أثناء الدراسة الجامعية في أسرة الفجر الجديد ، السرعة والإنجاز والحماسة كانت أكثر ما يميز العمل حتي يستطيع فريق العمل التعامل مع إدارة السجن وفرع أمن الدولة والإخوان المعتقلين خاصة وأن معظم الإخوان لأول مرة يدخلوا مثل هذا المكان وكلهم في سن صغيرة وكلهم جاء من الشارع من مظاهرات غزة ، يعني من غير شنطة الاعتقال
بحمد لله استوعب كل الإخوان الموضوع بسرعة وانتظمت الغرف بترتيب رباني 18 غرفة ضمت بين جنباتها عدد من الإخوان المسلمين وكانت البداية للمعسكر التربوي ، الغريب في الأمر أن سن الاعتقال لم يتجاوز الخمسين ومعظم الإخوة بين أعمار 22 و 30 سنة أي في سن الشباب ، وكنت أصغرهم سناً حتي وصل عبد الله ، وعبد الله ده له حكاية مختلفة تماما وكان سنه 18 سنة فقط
كان الموضوع أشبه بحلم كنت أتمني أن أدخل فيه وقد تحقق فقررت أن أغتنم الفرصة ولا أضيعها ، خبرات إخوانية متاحة من كل مكان ، عزل عن العالم في مكان بعيد فرصة للطاعة والعبادة ، مكان للخلوة والتفكير فكان البرنامج الإخوان بالسجن اختياري وليس إجباريا نبدأ يومنا من قبل الفجر بساعات حيث أوقات السحر وصلاة التهجد والدعاء حتى صلاة الفجر وأذكار الصباح ثم النوم قليلا والاستيقاظ لصلاة الضحى والإفطار لغير الصائمين ثم القيام بالورد الرياضي اليومي والاستعداد لصلاة الظهر ثم الصلاة والغذاء ثم تبدأ المحاضرات العلمية والدينية التي يلقيها الإخوان إلى صلاة العصر والدورات الرياضية وصلاة المغرب وأذكار المساء ثم ورش العمل وتبادل الخبرات الحياتية بين الإخوان ثم صلاة العشاء والسمر الجميل وقراءة القرآن والنوم وبالنسبة للصيام فمن الإخوان من كان دائم الصيام يوميا أو يصوم اثنين وخميس من كل أسبوع ومنهم من يصوم يوما أسبوعيا
لم يكن هناك من يعكر صفو هذا المناخ الرائع خاصة في جو الحب والود والرحمة الذي يتمتع به الإخوان ، من أول يوم كنت قد اعتقلت فيه وأنا أدون كل ما يحدث من أول محروس في زنزانة سجن المركز وحتي خرجت من بوابة أمن الدولة في الزقازيق ، وطبعا لو ظللت أكتب ما دونته فلن تكفي المدونة لذلك ، فلقد امتلأ كراس بها من الورق ما يزيد علي الخمسمائة صفحة
المهم كان فيه مجموعة من الأمور داخل الزنزانة ، أولها أنني كنت أصغر من فيها سنا ، وأنا الوحيد الذي لم أتزوج بعد ، وطوال فترة الاعتقال كانت هناك مجموعة من المواقف التربوية ، والكوميدية طبعا ، فأنا لا أتوقف عن الضحك وصنع المواقف المضحكة وترك أثر مع كل أخ هناك ، وهنا روعة الاعتقال في وسط الإخوان الكل يتقبل ما تفعله وما تقوم به ، فأنا الوحيد في الزنزانة 17 الذي كان متاحا له أي شئ في أي وقت علي عكس باقي الإخوة كان هناك وقت للطعام ووقت للمدارسة وهكذا لكن أنا كان مسموحا لي بتجاوز الحدود دائما ، وقد كنت حكيما فكنت دائما أنتهك تلك الحدود وأتخطاها لأفعل ما يحلو إلي في أي وقت ، فرصة بقي كنت عاوز أبقي تخين والأكل موجود والموضوع نوم في نوم يعني هتتخن هتتخن ، المهم استعنت بالله وبدأت برنامج عكسي للرجيم اللي الحسيني بيعمله ومش بيجيب معاه نتيجة ، وكان تناول الأكل ده السمة الرئيسية التي ميزتني بين إخواني في الزنزانة ، بس مش فيه نتيجة خالص ، زي ما يكون بآكل والأكل بياكل فيا ، لدرجة إن أنا زهقت وقلت لإخوانا كده مش هينفع هو أنا هأدخل زي ما أخرج لازم أعمل حاجة الأكل مش جايب نتيجة ، في نفس الوقت كان الأخ أيمن عبد الرازق مصمم علي أن أمارس معه الورد الرياضي ، وأنا كان لي برنامجي الرياضي الخاص يومين في الأسبوع الجمعة والاثنين بس كان بيبقي برنامج شاق شوية ، علي عكس باقي الإخوة كان وردهم شبهة ثابت يوميا
ومرت فترة الاعتقال بسلام جميل ، خرجت منه بمجموعة من الدروس والعبر والعظات وكنت قد وضعت في كراسي مائة فائدة للاعتقال يتعلمها الإخوان داخل المعتقل ولن أفصح عنها الآن ، وهناك مجموعة من العلامات الفارقة داخل برج العرب يجب الإشارة إليها أهمها يوم الخدمة التي كنت مكلفا به ، طبعا كان معايا أخي الأنتيم د.أحمد عبد السلام وكان يوم الأحد يوما مميزا في أيام الاعتقال وفيه كنت مكلفا بإعداد الطعام للإخوان في الغرفة ، وبما أن يوم الأحد مش كان يوم صيام فقد أتورط في إعداد ثلاث وجبات إفطار وغداء وغاليا الإخوة كانوا بيطلبوا العشا في اليوم ده بس ، وطبعا مش لازم أحكي علي العجايب اللي كنت بأعملها أنا والدكتور أحمد في اليوم ده ، فلا هو ولا أنا بنعرف نطبخ ، وربنا كان ميسرها تماما ففي هذا اليوم كانت تأتي الطبلية وهي أكل كان إخوان الإسكندرية متكفلين به وكان يبقي يوم حلو وجميل لو الطبلية مش ...إيجت .. المهم إن يوم الخدمة بتاعي كان لازم يبقي مميز مش يوم عادي ، فكنا بنجتهد إن إحنا نخرج الأكل في أجمل صورة والدكتور أحمد صراحة كان مميز في هذا الموضوع
المهم كنت مضطر أصحي بدري شوية علشان أقشر البطاطس وأقطعها وأحرقها قصدي أقليها ومش عارف هي كانت بتبوظ ليه لحد دلوقتي ، هي أول ما أرميها في الزيت وأنا بأجري من أمام السخان طبعا خايف من الزيت وبعدين أفضل واقف أمامها لحد ما تتحرق وأرميها ، المشكلة في كده المشكلة أنني كنت مصر علي انفذ خطتي وأطعم إخواني بطاطس مقلية ، وكل يوم أحد أقوم مبكرا أقشر وأقطع اوحرق وأرمي ، حتي كرهت البطاطس والزيت ، المهم في الآخر أروح منزل العسل وأنواع الجبن المختلفة وطبعا الفول المظبوط ، أجمل ما كان هناك هو العيش بصراحة ، لأنه كان بيجي لحد عندنا مش كنا بنقف في طابور زي باقي البشر خارج المعتقل ، وكان عيش ممتاز صراحة
وكان لا يفوت الأستاذ سيد عبد المجيد ان يرسل رسالة يومية للخدمة علي كل وجبة فكان يقول " الخدمة النهاردة ممتازة ، لازم تاخد الأيزو، حاجة حلوة " وكل الإخوة يرددوا في صوت واحد " حلوة خالص " "حاجة بيوتفل " والإخوة يردوا " بيوتفل خالص " وطبعا أنا خرجت ومش أخدت أيزو أو حتي صفيحة أو أي حاجة طبعا واضح ليه
أهم ما في الموضوع أن هناك شيئا مميزا لغرفة إخوان الشرقية ، وهي الزنزانة 17 ، فيها إخوة سوابق _ في الخير طبعا _ معتقلين قبل كده يعني ، وكان فيها خبرات رائعة ، فضلا عن أنها غرفة القيادة ، فكان قليلا جدا ما يترك أحد منا الغرفة ، كنا دائما مرابطين في الغرفة لا نريد أن نخرج منها إلي التريض أو أي مكان آخر ، كنا بنحب نقعد مع بعض ، وكنا بنحب وقت السمر الليلي جدا جدا جدا ، كان كل واحد من أفراد الغرفة مميز بشئ معين عن إخوانه ، وكان كل واحد بيتمتع بمجموعة من الصفات الجميلة جدا واللي أنا كنت بأتعلم ده كله منهم ، فمثلا في يوم كان أحد إخوان المنوفية معنا وهو د.إسماعيل عبد الستار وكان بيتكلم وانا قاطعته فزعل جدا وكان موقف صعب علي كل إخوان الغرفة وكان لازم نشوف حل للموضوع

هناك ٢٠ تعليقًا:

فليعد للدين مجده يقول...

لابد ان تسرد لنا المائة فائدة للاعتقال حتي يعلم سجانونا معني قول الله تعالي (لن يضروكم إلا أذي)
وقول الله تعالي (وإن تصبروا وتتقوا لا يضركم كيدهم شيئا، إن الله بما يعملون محيط)
تقبل الله منكم

تلميذة سلمان الفارسى يقول...

جعله الله فى ميزان حسناتكم
ربنا يثبتكم
فى أمن الله

أخـــ مسلمة ـــت يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الفكرة في انهم يرحلوا الاخوان علي أكتر من مرة انهم يتفسحوا
يعني هتحرموا عليهم الفسح كمان؟

فكرة النظام دي فكرتني بقصة كانت روتها الحاجة "فاطمة عبد الهادي" .. بتقول لما تم اعتقالها كانوا حوالي 30 واحدة في الزنزانة وكان لما الاكل ييجي يهجموا علي الراجل مرة واحدة وياخدوا الأكل .. اليوم التاني لاعتقالها لما نفس الرجل دخل تاني ماحدش هجم علي الاكل زي الاول ولقي تلاتة منهم بس اللي راحوا يتسلموا الأكل .. فسألها عن السبب .. فقالتله احنا نظمنا الموضوع وكل واحدة هتتسلم أكل 10 منهم .. رد عليها قالها .. ياأولاد ( .........)
حتي في السجن نظام؟؟؟

بالنسبة لموضوع الريجيم العكسي احمد الله علي النعمة التي أقامك فيها ,, هتندم بعد كده ..

واضح انه حضرتك طباخ ماهر بدليل البطاطس المحروقة :)
ههههههههههههههه
حضرتك بتفكرني بنفسي أول مرة اعمل بطاطس كنت برميها في الزيت واجري
وفي مرة الزيت وقع علي النار وكان هيولع فيا :)
بس الوقتي البطاطس بقت احترااااااااف
طول اليوم بطاطس

ربنا يتقبل منكم أجمعين

مافيش بقي زنزانة فاضية هناك أروح اقعد فيها بدل الدنيا اللي مزهقاني دي؟

:)

شامخة يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اول زيارة للمدونة لكن هى اجمل المدونات على الاطلاق
ابكيتنى واضحكتنى
اشعر انى تعلمت الكثير
جزاك الله خيرا وثبتك على الحق والايمان

الحسيني يقول...

ههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

علي فكرة أنا خسيت كتير وكنت انت السبب الرئيسي في الرجيم لأنك بعيد عني أذاً أنا بعيد عن شيراتون وكريب والتحرير والدمياطي وكلها معينات علي الرجيم
والبطاطس كانت بتلزق في الطاسه لانك بترميها والزيت مش مغلي فكانت لازماً تتحرق
أتعلم يابني
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
سيبك أنت أنا كنت من غيرك يتيم الحمد لله علي سلامتك

رابطة هويتي اسلامية يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

نرجو زيارتكم حجرة الجلسات للأهمية جدا جدا

وفيها نتائج وتوصيات و توضيحات للكونفرانس الأخير

بارك الله فيكم نتمني لكم السداد والتوفيق

http://themeetingofhawety.blogspot.com/

صريح أوي يقول...

السلام عليكم
أستاذنا الفاضل
د.إيهاب
نعم لن يضرونا إلا أذي ، صدق ربنا

سنذكرها إن شاء الله ، ونجعلها مفتوحة لكل من تم اعتقاله ليضيف الفوائد

جزاكم الله خيرا

صريح أوي يقول...

تلميذة سلمان الفارسي

اللهم آمين
جزاكم الله خيرا

صريح أوي يقول...

أخت مسلمة
صحيح بس الفسحة داخل سيارة الترحيلات شئ مش جميل بالمرة ، إحنا ماشيين في وسط الشارع ننظر من نافذة السيارة
الدنيا ماشية والناس مش حاسة

*****

النظام من أدبيات ومن أخلاق الإخوان المسلمين التي تعلموها من نبيهم صلي الله عليه وسلم

هههه مش عارف هندم ولا لأ من الرجيم العكسي بس الأكيد إن الحسيني ندمان إن أنا خرجت

فعلا أنا طباخ مااااااااااهر جدا

بدليل يوم خدمتي كان أحسن يوووم في الخدمة بشهادة الإخوان


****
برج العرب كله تحت أمرك اتفضلي حضرتك ومش هتندمي


جزاكم الله خيرا

صريح أوي يقول...

شامخة
جزاكم الله خيرا
ده من ذوق حضرتك بارك الله فيكم

اللهم أمين
بالمثل مدونة حضرتك ممتازة جدا

صريح أوي يقول...

الحسيييييييييييني
أهلا بالبطل
أولا أنا آسف علي كلامي ، جدا لكن ..
لكن


لكن ...
دي الحقيقة بصراحة وانا صريح أوي

هههههه أنا ناوي أحرمك مني قريب مش تقلق

فيه حد غيرك في الطريق
ومضطر أقلبك يا كبييير

جزاكم الله خيرا ، أنا كمان من غيرك هأكون يتيم
بس أب بس
ههه

H.M.M يقول...

الله يبارك فيك و يكرمك
اللهم وفق أحبتي و اجعلهم من الاوائل و السعداء
وجزاك الله كل خير

خديجة عبدالله يقول...

ماشاء الله على النظام
تقبل الله منكم وجعلها فى ميزان حسناتكم
سبحان الله يحسب السجان أن هذا يؤخر الدعوة ولكنها تكون معسكرات تربوية
ودمتم بخير

كلمة حق .... هويتى اسلامية يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شاركونا النقاش حول أهم القضايا التى تواجه الأمة فى الوقت الحاضر

كن إيجابياً وشاركنا من اجل الافادة والاستفادة

أبو خيرى

صريح أوي يقول...

السلام عليكم
hhm
جزاكم الله خيرا اللهم آمين

صريح أوي يقول...

أ . خديجة
جزاكم الله خيرا نعم
هم يحسبون ان سجننا بعدا وفزعا ولكنه يتحول بفضل الله
إلي منحة ربانية غالية

بوركتم

أحمد سعيد بسيوني يقول...

بسم الله

جميل جدا موضوعك الاخير وكل تدويناتك

حقيقة اريد التواصل معاك لاني احببتك في الله

هذا ايميلي
ana_elbahr2006@yahoo.com

دمتم بخير

رابطة هويتي اسلامية يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

نرجو للأهمية دخول حجرة الجلسات


ضروري وطارئ

ضروري وطارئ

ضروري وطارئ

http://themeetingofhawety.blogspot.com

رابطة هويتي اسلامية يقول...

السلام عليكم ورحمة الله

وقبل موعد الوفاء بالعهد

لا تنسوا أخوتنا أخر موعد في المطلوب من الأعضاء اليوم والنتيجة غدا

نتمني تنفيذ المطلوب علي وجه السرعة

1: وضع الشعار.

2: التعليق في الرابطة وحجرة الجلسات.

3: 2 تقرير لمدونة تحت الأضواء.

نتمني تنفيذ المطلوب قبل إصدار النتيجة غدا


التقارير تكتب كتعليق في صفحة التعليقات في حجرة الجلسات.

لا تنسوا الدعاء بالتوفيق والسداد.

رابطة هويتي اسلامية يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

تم كتابة النتيجة لنظام النقاط

نتمني الزيارة لحجرة الجلسات للضرورة
http://themeetingofhawety.blogspot.com/


نتمني منكم المتابعة للضرورة

اسأل الله العظيم لكم التوفيق والسداد

الحضور مهم للغاية